السفيرة الأسترالية تدشِّن مشروع ريّ في ساحل عكار بالتعاون مع شركاء محلّيّين
 
العرب نيوز ( مكتب - بيروت )  في 10 تشرين الأول/أكتوبر، دشّنت سعادة السفيرة الأسترالية في لبنان، السيدة ريبيكا غريندلاي، والسكرتير المساعد في فرع السياسة الإنسانية واللجوء في وزارة الخارجية والتجارة الأسترالية، السيد ستيف سكوت، قناة ري في ساحل عكار مُوِّلت ضمن رزمة أستراليا للإستجابة الإنسانية. 
 
تولّت جمعية ليب رليف، وهي شريك السفارة المحلي، تنفيذ هذا المشروع المتمحور حول سبل العيش، بالتنسيق الوثيق مع البلديات المحلية ومعهد البحوث الزراعية اللبنانية.سيعود المشروع بالفائدة على المجتمعات المضيفة واللاجئين في واحدة من أكثر المناطق اللبنانية التي تعاني نقصًا في الموارد. 
 
وفي هذا السياق، أشارت السفيرة غريندلاي: "تقاس المشاريع الناجحة بأثرها التغييري. هذا المشروع هو أحد هذه المشاريع التي تترك نتائج بعيدة الأثر على المستويين الإنساني والإنمائي".
 
على امتداد دورة المشروع هذا، سيستفيد حوالى 300 لاجئ سوري من الأكثر استضعافًا في عكار ومواطن لبناني من بين الأكثر فقرًا من فرص النقد لقاء العمل في بناء قنوات الري وتركيب نظم الري بالتنقيط. كذلك، سيُدرَّب 1500 مزارع لبناني على تقنيات الري الحديثة. 
 
وتابعت السفيرة غريندلاي: "نفخر بشراكتنا مع ليب رليف. لقد أخبرني أفراد المجتمع المحلي أنّ المشروع يسهم في خفض تكاليف اليد العاملة وزيادة مداخيل المزارعين وأنّ المردود كان أعلى بفضل تحسين إمدادات المياه والتصريف ومكافحة الآفات. نتطلّع قدمًا إلى استكشاف سبل أخرى يمكننا أن ندعم لبنان عبرها". 
 
 
 
 
 
 
AUSTRALIAN AMBASSADOR INAUGURATES ITS CANAL IRRIGATION PROJECT IN COASTAL AKKAR JOINLTLY WITH LOCAL PARTNERS
 
 
ARAB NEWS - BIERUT - On 10 October, Australian Ambassador to Lebanon, HE Ms Rebekah Grindlay, and Assistant Secretary of Australia's Department of Foreign Affairs and Trade's, Humanitarian and Refugee Policy Branch, Mr Steve Scott, inaugurated an irrigation canal in coastal Akkar, which was funded under Australia's humanitarian response package. 
The livelihoods project was implemented by the Embassy's local partner, LebRelief, in close coordination with local municipalities and the Lebanese Agriculture Research Institute. The project will benefit host and refugee communities in one of Lebanon's most under-resourced areas. 
''Successful projects are measured by their life-changing impact. This is one of such projects with far-reaching outcomes across the humanitarian and development nexus”, Ambassador Grindlay said. 
Over the life of this project, around300 of Akkar's most vulnerable Syrian refugees and poorest Lebanese willbenefit from cash-for-work opportunities, building irrigation canals and installing drip-systems. 1,500 Lebanese farmers are also receiving training on modern irrigation technology. 
''We are proud of our partnership with LebRelief. Community members have told me that the project is reducing labor costs and increasing farmer’s incomes, and that yields have been higher because of improved water supplies, drainage and pest control. We look forward to exploring other avenues through which we can continue to help Lebanon,'' Ambassador Grindlay added.